النجاح كشريك BDSwiss خلال جائحة كوفيد-19
0.0

النجاح كشريك BDSwiss خلال جائحة كوفيد-19 تقييم شركة

DES 907 AR 1200x600 1

في حين فرضت جائحة كوفيد-19 على معظم أنحاء الكوكب البقاء في منازلهم، حدثت أحدث طفرة هائلة في مجال البيع بالتجزئة عبر الإنترنت على الإطلاق. وفقًا للإحصائيات، يقول 76٪ من المستهلكين أن “الراحة هي أولوية رئيسية” عند اختيار بائع تجزئة. علاوة على ذلك، يبحث أكثر من 86٪ من المتسوقين الآن عن تجارب التجارة الإلكترونية عبر الأجهزة. فلا عجب أن سوق التجارة الإلكترونية العالمي قد ارتفع إلى 26.7 تريليون دولار في عام 2020، بفضل قفزة في مبيعات التجزئة عبر الإنترنت أثناء الوباء. 

قد تتساءل، “ما علاقة التسويق بالعمولة بمتداولي الفوركس؟” يسير التسويق بالعمولة وصناعة البيع بالتجزئة عبر الإنترنت جنبًا إلى جنب، حيث يعتمد نمو التسويق بالعمولة اعتمادًا قويًا على مبيعات التجزئة؛ حيث أدى الارتفاع المفاجئ في مبيعات التجزئة عبر الإنترنت إلى زيادة الاستفادة من التسويق بالعمولة.

هل ينطبق هذا أيضًا على برامج التسويق بالعمولة “الأفلييت” في الفوركس؟ يبدو أنه ينطبق.

تأثير كوفيد-19 على برامج الأفلييت للفوركس

في السنوات الأخيرة، أصبح التسويق بالعمولة أحد مصادر الدخل الرئيسية للمسوقين من جيل الألفية. يمكن أن يوفر برنامج التسويق القائم على الحركة (CPA) للفوركس دخلًا تراكميًا كبيرًا ويمكن القيام به عن طريق وضع روابط خلفية على القنوات الصحيحة، مثل المنتديات والمدونات ومنصات الوسائط الاجتماعية. خلال فترة الجائحة، ارتفع هذا الاتجاه بشكل كبير. لماذا؟

خلقت تقلبات السوق التي يقودها الوباء اهتمامًا كبيرًا بالتداول عبر الإنترنت واستمرت الطفرة حتى عام 2021 وستستمر بالتأكيد حتى عام 2022. على سبيل المثال، ارتفع متوسط حجم التداول اليومي لتداول التجزئة في الأسهم لأكبر الوسطاء عبر الإنترنت بنسبة 23٪ إلى 8.1 مليون، في يناير 2021، من 6.6 مليون المسجلة في ديسمبر 2020.

أصبح المتداولون أكثر حماسًا تجاه الأسواق المالية. من المتوقع أن يربح المسوقون بالعمولة الكثير من هذا التحول في المعنويات، إذا تمكنوا بالطبع من الوصول إلى هؤلاء المتداولين وإقناعهم بالضغط على روابط الأفلييت لهم والاشتراك مع شركائهم من الوسطاء. 

ما الذي قد يفعله الأفلييت في الفوركس لجذب المتداولين؟

  1. الشراكة مع وسطاء ذوي سمعة حسنة

مع زيادة تداول التجزئة عبر الإنترنت، يتمتع الوسطاء المحنكون بالكثير من الفرص لجذب شركاء بعمولات عالية غير واقعية وتكلفة CPA عالية. علاوة على ذلك، مع تزايد شعبية التداول أثناء انتشار الوباء، يمكن أن يقع متداولو التجزئة في كثير من الأحيان ضحية لأساليب احتيالية من قبل الوسطاء، لذلك يجب على المتداولين أيضًا توخي الحذر عند اختيار وسيط.

يحتاج المسوقون بالعمولة إلى الشراكة مع الوسطاء الحائزين على جوائز والذين يتمتعون بسمعة قوية في السوق، للحفاظ على مدى مصداقيتهم. إنهم بحاجة إلى التأكيد لجمهورهم على أن الوسيط خاضع للتنظيم وجدير بالثقة ويستحق الاشتراك معه.

2. توعية المستثمرين 

التعليم هو أمر قيّم وحاسم للمتداولين من جميع المستويات. وسيستغرق الوسيط المعرّف أو الأفلييت وقتًا طويلاً لتثقيف عملائه حول الأسواق المالية والأصول واستراتيجيات التداول، مع التركيز على إدارة المخاطر، وأفضل طريقة للقيام بذلك هي عبر اختيار وسيط يوفر موارد تعليمية غنية. لذلك، من المهم الدخول في شراكة مع وسيط لا يوفر فئات الأصول المتنوعة فحسب، بل يهتم أيضًا بتعليم المتداولين من خلال المدونات والندوات عبر الإنترنت وتقارير التحليل ودروس الفيديو والمزيد.

3. طرق جديدة للوصول إلى العملاء

يحتاج المسوقين بالعمولة في الفوركس إلى إيجاد أماكن استراتيجية لتضمين روابط الأفلييت. من المدونات ذات الصلة إلى منشورات الضيف، وحملات الوسائط الاجتماعية إلى حملات التسويق عبر البريد الإلكتروني، يحتاجون إلى أدوات التسويق المناسبة لبناء مجتمع من المتحمسين وربما زيادة إحالاتهم.

لتمكين الأفلييت في الفوركس من تحقيق ذلك، أنشأت BDSwiss، الوسيط الحائز على جوائز مرموقة، برنامج الشراكة الشامل. يمكن للمسوقين الاستفادة من مجموعة متنوعة من أدوات التتبع ومواد التسويق والمزيد لتحقيق الدخل من حركة الزيارات لديهم. مع BDSwiss، يتمتع الأفلييت بدعم وسيط متعدد الأصول حائز على جوائز يتيح معدلات تحويل عالية. 

ما الذي يميز برنامج شراكة BDSwiss؟

بمتوسط معدل تحويل يبلغ 37٪، يضم برنامج الشراكة في BDSwiss أكثر من 16000 أفلييت في أكثر من 180 دولة حول العالم، بمتوسط يزيد عن 2,500,000 من العملاء المحتملين شهريًا. حصل برنامج الشراكة لدى BDSwiss على جائزة “أفضل برنامج شراكة – آسيا 2020” من مجلة Global Banking and Finance Review، وهو أحد أفضل البرامج للأفلييت والوسطاء المعرفين في هذا المجال:

  • أنواع متعدد من المنتجات 

يمكن للمسوقين بالعمولة أن يقدموا لعملائهم الوصول إلى أكثر من 250 عقد فروقات مختلف في 5 فئات أصول بما في ذلك الفوركس والعملات المشفرة والأسهم والسلع والمؤشرات. يمكن تداولها على منصات MT4 و MT5 وعلى منصات BDSwiss الخاصة عبر مجموعة متنوعة من الحسابات. تقدم BDSwiss بيئة تداول منظمة وشفافة.

  • برنامج ولاء الشركاء

يسمح برنامج ولاء الشركاء الذي تم إطلاقه مؤخرًا لشركاء BDSwiss باسترداد الجوائز عندما يستوفون حجم التداول اللازم ومتطلبات الإحالة. من السهل الانضمام إلى البرنامج بمجرد النقر على علامة التبويب “برنامج ولاء الشركاء” في لوحة التحكم، ثم الاشتراك.

  • أعلى معدلات التحويل

من خلال عملية الإعداد السهلة، وأكثر من 150 خيارًا لإيداع الأموال وسحبها ومركز اتصال متعدد اللغات مخصص للإحالات، تزيل BDSwiss جميع الحواجز التي قد تمنع العميل المحتمل من أن يصبح عميلاً مسجلاً. 

  • أدوات تتبع متطورة 

يمكن للأفلييت الاستفادة من حل التتبع في BDSwiss الذي يوفر لهم روئة بزاوية 360 درجة لعرض الإعلانات وإدارتها وتتبعها. يمكن أن تساعد التقارير المتعمقة الأفلييت على اتخاذ قرارات مستنيرة فيما يتعلق بجهود التسويق، لتحقيق أقصى تأثير. 

  • مكافآت جذابة وعمولات مخصصة

تقدم BDSwiss خطة عمولة تنافسية ورائدة في الصناعة ومخصصة لمكافأة شركائها الأفلييت. تقيم العلامة التجارية أيضًا مسابقات منتظمة للأفلييت، حيث يمكنهم كسب مكافآت نقدية وغير نقدية

  • أدوات تسويق مفصل

من اللافتات الترويجية عبر الإنترنت إلى مدير تسويق شخصي متخصص يتمتع بخبرة في الصناعة، تعمل BDSwiss على تزويد شركائها بجميع الأدوات اللازمة لتوسيع نطاق وصولهم. يتضمن ذلك العديد من أدوات التسويق عبر الإنترنت وغير المتصلة، مثل مسارات التحويل، والبضائع ذات العلامات التجارية والأدوات الترويجية، وندوات تطوير الأعمال المحلية، ومخيمات التسويق بالعمولة. 

  • مدونة مخصصة للشركاء

سواء كنت مسوقًا بالعمولة أو رائد أعمال عبر الإنترنت أو وسيطًا معرّفًا، فإن مدونة الشركاء في BDSwiss مخصصة لمساعدتهم على البقاء في الطليعة. يوفر الوسيط محتوى حصريًا وأخبارًا متعمقة حول صناعة التسويق بالعمولة. يمكن أن تتراوح هذه الموضوعات من تحسين محرك البحث إلى استراتيجيات تحقيق الدخل من وسائل التواصل الاجتماعي. 

  • موارد تعليمية واسعة النطاق

سيكتسب الأفلييت مصداقية في السوق من خلال تعريف عملائهم على وسيط يستثمر في تعليم العملاء. تمتلك BDSwiss مجموعة شاملة من موارد تعليم المتداولين وتقارير المحللين الحصرية من خبراء الصناعة الرائدين لمساعدتهم على التنقل ضمن العالم المعقد للأسواق المالية.

لست شريكًا في BDSwiss بعد؟

BDSwiss هي مجموعة شركات مالية رائدة تقدم خدمات الاستثمار في الفوركس وعقود الفروقات لأكثر من مليون ونصف عميل في جميع أنحاء العالم. منذ إنشائها في عام 2012، تقدم BDSwiss منتجات من الدرجة الأولى ومجموعة واسعة من المنصات والأسعار التنافسية والتنفيذ السريع على أكثر من 1000 من أدوات عقود الفروقات CFD الأساسية. 

يعد برنامج الشراكة لدى BDSwiss للأفلييت و الوسطاء المعرفين (IB) أحد أكثر البرامج تنافسية في هذا المجال، حيث يتميز بعمولات مرتفعة وخطط إحالات فرعية ومكافآت إضافية. ويتم تعيين مدير شركاء مخصص للشركاء الجدد والذي سيساعدهم في إنشاء خطة دفع مخصصة، فضلاً عن تقديم الدعم والمساعدة بشكل متواصل. يمكن للشركاء الأفلييت أيضًا الوصول إلى مجموعة فعالة من أصول التسويق المصممة للمساعدة في تحسين التحويل من إعلانات اللافتات الرقمية إلى الصفحات الرائدة ذات الأداء المتميز، في حين أن تتبع الإحالات أصبح سهلاً من خلال لوحات التحكم والبوابات المتقدمة في BDSwiss.

ألست شريكًا بعد؟ تفضل بالانضمام إلى برنامج شركاء BDSwiss إما كـ وسيط معرف أو أفلييت أو متداول محترف

question
0.0 التقييم الاجمالي

#!trpst#trp-gettext data-trpgettextoriginal=2448#!trpen#Leave a Reply#!trpst#/trp-gettext#!trpen#

أضف تقييم

#!trpst#trp-gettext data-trpgettextoriginal=2447#!trpen#Your email address will not be published.#!trpst#/trp-gettext#!trpen#

19 − #!trpst#trp-gettext data-trpgettextoriginal=1890#!trpen#eight#!trpst#/trp-gettext#!trpen# =

#!trpst#trp-gettext data-trpgettextoriginal=2452#!trpen#I accept the Privacy Policy#!trpst#/trp-gettext#!trpen#

النجاح كشريك BDSwiss خلال جائحة كوفيد-19
0.0/5