البيتكوين يحاول كسر مستوى المقاومة النفسي 40000$ ويعاود الهبوط

مع ارتفاع عملة البيتكوين إلى سعر 39000 دولار في الـ 24 ساعة الماضية واكتساء معظم العملات المشفرة الأخرى باللون الأخضر

مع ارتفاع البيتكوين إلى سعر 39000 دولار في الـ 24 ساعة الماضية واكتساء معظم العملات المشفرة الأخرى باللون الأخضر، تجاوزت القيمة السوقية الاجمالية للعملات المشفرة 1.7 تريليون دولار لأول مرة منذ يوم الجمعة (28 مايو).

تداولت العملة المشفرة الرائدة في نطاق ضيق يبلغ حوالي 37000 دولار لبضعة أيام خلال هذا الأسبوع، ولكنها أخيرًا قامت بتصحيح بوضعها وقفزت إلى أعلى مستوى لها في ستة أيام عند حوالي 39000 دولار، حذت معظم العملات البديلة حذوها، حيث ارتفعت عملة الإثيريوم فوق 2800 دولار وارتفعت عملة بينانس فوق 400 دولار.

البيتكوين

القيمة السوقية الاجمالية ترتفع فوق 700 مليار دولار

كانت الأيام القليلة الماضية غير مثيرة إلى حد ما بالنسبة للعملات المشفرة وبالأخص عملة البيتكوين التي تداولت بين نطاقي 36000 دولار و 37500 دولار، جاءت هذه المستويات تهاويها في نهاية الأسبوع إلى ما دون 33500 دولار.

ومع ذلك، فقد اتخذت العملة الرائدة أخيرًا خطوة أكثر حسماً أمس من خلال اختراقها 37000 دولار،وفي الساعات التالية استمر المضاربون على الارتفاع في زيادة جهودهم ليدفعوا العملة إلى مستوى 39000 دولار تقريبًا، مسجلة أعلى سعر لها منذ 28 مايو.

على الرغم من ارتدادها ببضع مئات من الدولارات منذ هذا الارتفاع، إلا أن القيمة السوقية للعملة تغلبت على مستوى 700 مليار دولار المطلوب.

ثاني أسوأ شهر تداول البيتكوين

حتى الآن لم يعيد التاريخ نفسه في الربع الثاني حيث تبين أن شهر مايو كان ثاني أسوأ شهر أداء للعملة بعد انخفاضها بنسبة 35%.

على الرغم من أن الربع الثاني كان تاريخيًا ربعًا مربحًا للغاية لعملة البيتكوين، إلا أن الأصل فشل في تحقيق أي مكاسب في نفس الفترة من عام 2021 حتى الآن، علاوة على ذلك، أنهت العملة شهر مايو بخسائر فادحة مما جعلهثاني أسوأ شهر أداء مع انخفاض كبير بنسبة 35%.

في الواقع لم يسير شهر مايو على ما يرام بالنسبة للعملة المشفرة الأساسية، الذي جاء بعد شهر أبريل المتميز حيث وصلت العملة إلى أعلى مستوى لها على الإطلاق عند 65000 دولار ولكنه ارتد في نهايته إلى أقل من 60 ألف دولار.

لقد بدأ شهر مايو بشكل جيد إلى حد ما، بعدما أضافت البيتكوين بضعة آلاف من الدولارات في الأسبوع الأول أو نحو ذلك وتحدت المستوى المستهدف الذي يبلغ 60000 دولار، ومع ذلك، تسبب عدم القدرة علي تجاوزه بقوة في مخاوف داخل مجتمع التشفير حيث جادل المؤيدون بأنه إذا فشلت العملة في التغلب عليه فقد يتراجع سعرها.

وبالفعل تراجعت العملة بعد فترة وجيزة، ربما بدافع من رفض “إيلون ماسك”وتيسلا لمدفوعات البيتكوين لمنتجات صانع المركبات الكهربائية، وتزايد الضغط بعد الضغوط التنظيمية من قبل الصين، لتبدأ حينها العملة في الانخفاض الشديد.

في غضون أيام، انخفضت العملة المشفرة من 58000 دولار إلى 50000 دولار ثم إلى 40 ألف دولار، وفي النهاية وصلت إلى 30 ألف دولار في 19 مايو،ومنذ ذلك الحين، استعادت جزء من الخسائر لكنها فشلت في تجاوز 40000 دولار.

في النهاية، أنهت عملة البيتكوين شهر مايو باللون الأحمر منخفضة بنسبة 35.31%ليصبح ثاني أسوأ شهر أداء، بعد شهر نوفمبر 2018 الذي سجل تراجعًا بنسبة 36.57%.

من الجدير بالذكر أن الربع الثاني في الغالب هو أفضل ربع أداء لعملة البيتكوين، حيث يبلغ متوسط ​​المكاسب حوالي 60% قبل عام 2021.

 

محمد عبدالخالق

اترك تعليقاً

أضف تقييم

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

10 − خمسة =

أوافق على Privacy Policy

عروض شركات الفوركس

رأس مالك في خطر
 

القائمة الكاملة لشركات الفوركس

العملات الرقمية عروض

رأس مالك في خطر