هل حان الوقت لتصحيح عملة البيتكوين من أعلى مستوي في ثلاثة سنوات؟

سقطت عملة البيتكوين اليوم الخميس إلى أدنى مستوياتها في 10 أيام، مما أدى إلى عمليات بيع امتدت إلى عملات رقمية أخرى أصغر، تراجعت أكبر عملة مشفرة في العالم بنسبة 13٪ لتصل إلى 16317 دولار، وهو تصحيح حاد من أعلى مستوى لها في ثلاث سنوات عند 19521 دولاروالتي سجلته يوم أمس الأربعاء.

وتراجعت العملات المشفرة البديلة أيضًا، حيث انخفضت عملة الإثيريوم ثاني أكبر عملة رقمية بحوالي 13٪ وانخفضت عملة الريبلثالث أكبر عملة من حيث القيمة السوقية بأكثر من 20٪، كلا العملتين تميلان إلى التحرك جنبًا إلى جنب مع عملة البيتكوين، وقد وصلت كلاهما إلى أعلى مستوياتها في عدة سنوات في وقت سابق من هذا الأسبوع.

ارتفعت العملة المشفرة المعيارية بنحو 150٪ منذ بداية العام حتى الآن لتصل إلى أعلى مستوى لها على الإطلاق عند 19666 دولار، كان سبب صعودها هو الطلب على الأصول ذات المخاطر العالية واهتمام المستثمرين بالأصول التي يُنظر إليها على أنها مقاومة للتضخم، والتوقعات التي ملأت الأسواق بأن العملات المشفرة ستفوز بقبول سائد.

البيتكوين

أسباب التراجع الحالي

يرجع المحللون الهبوط الذي شهدته البيتكوين إلى قيام المضاربين بتصفية المراكز المالية عالية الاستدانة التي تراكمت مع اقتراب عملة البيتكوين من أعلى مستوياتها على الإطلاق، بالإضافة إلى تغريدات الرئيس التنفيذي لمنصة كوينبيز لتداول العملات المشفرة، والتي عبر فيها عن قلقه من شائعات حول حملة تنظيمية، التي تفيد بأن الولايات المتحدة ستضيق الخناق على محافظ العملات المشفرة الفردية.

ما الذي دفع نمو عملة البيتكوين؟

على مدار هذا العام حققت عملة البيتكوين ارتفاعًا كبيرًا، وسط المعنويات المتزايدة من المستثمرين المؤسسيين والأفراد،حتي تمتعت العملة بفرص جيدة للاقتراب بقوة من أعلى مستوى لها على الإطلاق عند 19487 دولار، وأشعلت أحداث الأشهر الأخيرة هذا التحسن الكبير في اهتمام المستثمرين.

فقد أطلقت شركة Fidelity Investments  صندوق استثماري مدعوم بالبيتكوين، كما قامت شركة  Square وشركة MicroStrategy  باستبدال مليارات الدولارات بعملة البيتكوين، الأمر الذي غذي العملة المشفرة الرائدة بالمكاسب.

ولكن الحدث الذي قلب الأمور لصالح مجتمع التشفير إضافة خدمة العملة المشفرة من قبل شركة المدفوعات العملاقة PayPal، في أكتوبر أعلنت PayPal أن عملائها سيكونون قادرين على شراء وبيع العملات المشفرة مباشرة عبر تطبيقات PayPal،وأصبحت الخدمة متاحة للمستخدمين في الولايات المتحدة اعتبارًا من 12 نوفمبر، الأمر الذي أدي إلى تدافع الطلب على عملة البيتكوين في كل مكان، والتي بدورها أدت إلى نمو سعرها بسرعة وسط كل هذا الضباب الهائل.

الارتفاع الحالي يختلف عن 2017

لقد تم إنشاء عملة البيتكوين في يناير 2009 في ذروة الأزمة المالية، حيث كان الهدف منها وضعها كبديل للنقود الورقية التقليدية،ويتم تنظيمها من خلال شبكة متصلة من أجهزة الكمبيوتر ولكنها مستقلة لا يمكن السيطرة عليها من قبل أي حكومة أو بنك مركزي، تشير شبكة البيتكوين إلى محدودية المعروض من العملات مما يجعلها محصنة ضد التضخم، هذه واحدة من المزايا التنافسية الرئيسية للعملة والتي تعتبر على نطاق واسع شبكة أمان ضد مخاطر التضخم في سياق التحفيز النقدي غير المسبوق لدعم الاقتصاد العالمي.

كانت آخر مرة حظيت فيها العملة المشفرة الرائدة بشعبية كبيرة في الربع الرابع من عام 2017 عندما تضاعف سعرها أربع مرات تقريبًا واقترب من سعر 20000 دولار، في ذلك الوقت لم يكن السوق جاهزًا لمثل هذا الارتفاع السريع في صناعة التشفير المبتكرة.

لكن هذه المرة يعتقد المستثمرون أن الارتفاع الصعودي للبيتكوين يختلف عن رواية 2017، وذلك لأن البيئة التنظيمية أصبحت أكثر شفافية،كما أن السلطات الإقليمية والفيدرالية في الولايات المتحدة بما في ذلك دائرة الإيرادات الداخلية ولجنة الأوراق المالية والبورصات وضعت إرشادات للتعامل مع العملات الافتراضية، والتي سمحت لشركات مثلCME  وIntercontinental Exchange و  Fidelity Investmentsبتقديم خدمات شراء وبيع العملات المشفرة.

في حين أن السوق لا يزال مبتهجًا بشأن التوقعات بأن البيتكوين ستستمر في ارتفاعها الصعودي وقد ترتفع إلى 100000 دولار في المستقبل، فإن الهدف الفوري للعملة في الوقت الحالي يقع عند 20000 دولار.

محمد عبدالخالق

اترك تعليقاً

أضف تقييم

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثلاثة × 1 =

أوافق على Privacy Policy

عروض شركات الفوركس

رأس مالك في خطر
 

القائمة الكاملة لشركات الفوركس