هل عملة البيتكوين ستستمر في التصحيح الحالي؟

توقع الكثير من المستثمرين والمحللين في الأسابيع القليلة الماضية صمود عملة البيتكوين واستمرارها في الاتجاه الصعودي فوق مستوى المقاومة النفسي عند 20000 دولار، لكن كان عليهم مواجهة خيبة أمل كبيرة هذا الأسبوع،فبدلاً من الارتفاع اتخذت مسار تصحيح هبوطي وسقطت إلى منطقة 18000 دولار.

انخفض سعر البيتكوين بنسبة 6 ٪ خلال الـ 24 ساعة الماضية التي شهدت تراجع سعرها إلى ما دون 18000 دولار للمرة الأولى منذ أكثر من أسبوع، لكنها تمكنت من الانتعاش بشكل كبير واستعادة مستوى 18300 دولار كدعم.

وبالرغم من عمليات البيع الأخيرة يتفق معظم الخبراء على أن الضعف الحالي هو ظاهرة مؤقتة وأن العملة المشفرة لديها فرص جيدة لاستعادة زمام المبادرة في أي وقت، كما يتوقعون أنها ستحافظ على زخمها الصعودي على المدى الطويل بناءً على التحولات الأساسية مقارنة بالوضع في عام 2017.

البيتكوين

مستقبل أكثر تنظيمًا وسط اهتمام متزايد

تجدر الإشارة إلى أن البنية التحتية بالإضافة إلى الإطار التنظيمي الذي تم إنشاؤه قد أتاحا إمكانية وصول المستثمرين المؤسسيين إلى العملة المشفرة، خلال مسيرة ارتفاعات عام 2017 لم يتحقق أي من هذالكن الأمور اختلفت الآن.

لقد أصبح مستقبل البيئة التنظيمية للعملات المشفرة أكثر وضوحًا، خاصة بعدما أعلنت السلطات الإقليمية والفيدرالية في الولايات المتحدة عن عدة قواعد ملزمة عند التعامل مع العملات المشفرة، الأمر الذي سمح للعديد من الشركات مثلCME Group و Intercontinental Exchange وFidelityبتوفيرخدمات بيع وشراء العملات المشفرة للمستثمرين.

على مدى السنوات الثلاث الماضية وصل الاهتمام بعقود البيتكوين الآجلة على بورصةCME إلى مليار دولار، وارتفع حجم صندوقGrayscale  المدعوم بالبيتكوين من 200 مليون دولار إلى 10 مليارات دولار، من بين عوامل النمو الأخرى انخفاض تقلب العملة المشفرة الرائدة فمؤشر التقلب على مدار 6 أشهر أعلى بمقدار 1.8 مرة فقط من الذهب، بمعنيأن العملةتتخلص تدريجياً من السبب الرئيسي لعدم الثقة من جانب كبار المستثمرين وهو تقلبها المفرط.

وبالتالي، فإن النمو المحتمل للقيمة السوقية للبيتكوين إلى 1 تريليون دولارهو مجرد مسألة وقت،وقد يحدث هذا في 2021-2022، حاليًا لا يتجاوز إجمالي القيمة السوقية 340 مليار دولار، قد يكون قرار الكونجرس الأمريكي بطباعة تريليون دولار أخرى لدعم اقتصاد البلاد خلال أزمة فيروس كورونا بمثابة حافز جديد لنمو العملات المشفرة، مثل هذه الزيادة الكبيرة في المعروض النقدي ستكون أكثر من كافية لعودة مخاطر التضخم إلى السوق،وبفضل طبيعتها الانكماشية ستستفيد عملة البيتكوين الآمنة منها بالتأكيد.

الأخبار لا تساعد البيتكوين

من المعروف أن خطط التحفيز الاقتصادية هي وصفة مثالية لارتفاع التضخم في المستقبل وهو اتجاه يمكن أن يفيد البيتكوين والذهب إذا حدث.

أدت زيادة المعروض من العملة الأمريكية بسبب التحفيز النقدي والمالي إلى الإضرار بقيمة الدولار الأمريكي على مدار العام، حيث انخفض مؤشر الدولار إلى 90.30 نقطة يوم الاثنين الماضي وهو الأدنى في أكثر من عامين من أعلى مستوياته عند 104.00 نقطة في مارس الماضي، على النقيض من ذلك، اكتسب الذهب والبيتكوين زخمًا كبيرًا كتحوط تضخمي خلال العام.

ومع ذلك، تظل البيتكوين أحد الأصول الخطرة، فعلى مدى اليومين الماضيين ارتفعت أسعار الذهب بنسبة 2.1٪ وسط محادثات التحفيز الإيجابية بينما انخفضت العملة من 19500 دولار إلى 18600 دولار خلال نفس الفترة.

محلل فنى واقتصادى محترف بالأسواق المالية العالميةمنذ عام 2004, حاصل على ماجستير ادارة الاعمال من الجامعة الامريكية بالقاهرة. يعمل كاتب اقتصادى ومحلل فنى لدى العديد من شركات المالية العالمية , يكتب تحليلات اقتصادية وفنية يومية للعديد من المواقع العربية والانجليزية المتخصصة فى مجال البورصات والأسواق المالية
محمد عبدالخالق

Tagged with:

اكتب تعليقُا

3 + 13 =

I accept the Privacy Policy

© جميع الحقوق محفوظة 2013-2017. ForexBrokers.ae - Arabic Forex Brokers -

DMCA.com Protection Status