البيتكوين يتحرك في نطاق ضيق عند مستوى 3600$ خلال الأسبوع الماضى

شهدت عملة البيتكوين تحركات محدودة خلال تعاملات الأسبوع الماضى، ليسيطر التذبذب على أدائها ما بين الارتفاع والانخفاض المحدود وسط أحجام تعاملات ضعيفة، ولكنها لا تزال متمسكة بمستوى الدعم النفسى 3600 دولار، تحت ضغط من استمرار تباطؤ معدل الطلب على شراء العملات الرقمية والحاجة إلى محفزات قوية تقوم بجذب سيولة واسعة لدعم الأسعار.

وتشهد الأصول الرقمية تبنيًا واسعًا على المستوى العالمى كما أن العوامل الأساسية تتحسن في السوق الرقمى، وعلى الرغم من ذلك إلا أن السوق بحاجة إلى دوافع قوية تدعم الأسعار للارتفاع.

أوضحت تقارير نُشرت الأسبوع الماضى عن إشارات إيجابية في دول أمريكا اللاتينية حيال صناعة التشفير، فأشارت أن بطاقة النقل العام الحكومى في الأرجنتين SUBE تدعم عملة البيتكوين ويمكن للمستخدمين استخدام العملات الرقمية من خلالها، وفى البرازيل أصدرت محكمة في العاصمة البرازيلية ريو دى جاينيرو بأنه لن يتم السماح بإغلاق الحساب المصرفي الخاص ببورصات العملات الرقمية، وقال أحد القضاة أن البنك المركزى في البرازيل لم يحظر شراء أو بيع الأصول الرقمية داخل البلاد.

وفى الولايات المتحدة، أعلنت شركة “مورجان كريك ديجيتال” عن اطلاق صندوق جديد برأس مال استثمار من العملات الرقمية ويبلغ قيمته نحو 40 مليون دولار، وسيكون هذا الصندوق مدعوم بصندوقى معاشات تقاعدية في مقاطعة فيرفاكس بولاية فرجينيا.

وقد اهتم الكثيرون من المستثمرين لدى شركات الوساطة مثل Q8trade وغيرها بهذا الخبر الذى فاجئ الجميع حيث أن صناديق المعاشات التقاعدية تضم أكثر المستثمرين تحفظًا في الاستثمار، خاصة وأن الأصول الرقمية يراها البعض أنها متقلبة وغير منظمة وتلقت الكثير من التحذيرات.

وعلقت رئيسة صندوق المعاشات التقاعدية في المقاطعة “كاثرين مولنار” قائلة أن تقنية البلوكشين هي فرصة ناشئة وجاذبة للاستثمار.

وفى يوم الثلاثاء الماضى، أعلنت بورصة ناسداك عن اطلاقها لمؤشرين جديدين لتتبع أسعار العملات الرقمية وهما مؤشر البيتكوين BLX مؤشر الايثريوم ELX وذلك بهدف إعطاء السعر الحقيقى في الوقت الفعلى ومعرفة السعر المرجعى لعملة البيتكوين والإثيريوم بالدولار الأمريكي، وسيتم توفير هذين المؤشران للعملاء الذين يستخدمون خدمة بيانات مؤشر جلوبال، ومن المفترض أن يتم تحديث البيانات كل ثلاثين ثانية.

نشرت تقارير تفيد بأن بنك جى بى مورجان سيطلق عملة رقمية خاصة به باسم عملة JPM، والهدف منها تسهيل عملية تسوية المدفوعات بين العملاء باستخدام تقنية البلوكشين عوضًا عن التقنية القديمة التي كانت تستخدم في عمليات التحويل الالكترونى، وستكون هذه العملة مقومة بالدولار الأمريكي حيث يمكن تحويلها للدولار.

تأتى تلك الخطوة الجريئة من بنك جى بى مورجان على عكس التصريحات التي أدلى بها الرئيس التنفيذي للبنك “جيمى ديمون” في عام 2017 حيث قال أن البيتكوين يخضع لعمليات الاحتيال.

وعلق البنك على اطلاق عملته الجديدة قائلًا بأنه سيدعم عمليات تداول العملات الرقمية التي تخضع للتنظيم والرقابة بشكل صحيح.

وفى أنباء أخرى، أعلنت هيئة السلع الآجلة في الولايات المتحدة CFTC أنها ستقوم في الفترة المقبلة بمراقبة سوق العملات الرقمية خلال العام الجارى، وكلفت الهيئة شعبة مراقبة السوق DMO بهذا الأمر.

محمد عبدالخالق

محلل فنى واقتصادى محترف بالأسواق المالية العالميةمنذ عام 2004, حاصل على ماجستير ادارة الاعمال من الجامعة الامريكية بالقاهرة. يعمل كاتب اقتصادى ومحلل فنى لدى العديد من شركات المالية العالمية , يكتب تحليلات اقتصادية وفنية يومية للعديد من المواقع العربية والانجليزية المتخصصة فى مجال البورصات والأسواق المالية
محمد عبدالخالق

Tagged with:

اكتب تعليقُا

© جميع الحقوق محفوظة 2013-2017. ForexBrokers.ae - Arabic Forex Brokers -

DMCA.com Protection Status