البيتكوين يتداول أعلى مستوى 20 ألف دولار وسط مخاوف من الهبوط

البيتكوين يشهد تراجعًا خلال تداولات الأسبوع الماضي حيث فقدت نحو 14% منذ 15 أغسطس بعدما سجلت أعلى مستوى لها في شهرين فوق 25 ألف دولار

 البيتكوين يشهد تراجعًا خلال تداولات الأسبوع الماضي حيث فقدت نحو 14% منذ 15 أغسطس بعدما سجلت أعلى مستوى لها في شهرين فوق 25 ألف دولار، بدعم من انتعاش أسواق الأسهم التي تأثرت بتوقعات تقليص رفع سعر الفائدة خلال الاجتماع القادم وبيانات التضخم التي جاءت أقل من المتوقع.

ومنذ بداية الأسبوع تداولت العملة الرقمية الأولي في نطاق ضيق فوق مستوى 20 ألف دولار مع ميل للاتجاه الهبوطي، وتشير التوقعات أن البيتكوين قد يتعرض لمزيد من الهبوط، وأن الأسوأ لم يأتي بعد.

البيتكوين يستقر وسط تحذيرات من الهبوط

يحذر الخبير الاقتصادي المعروف “بيتر شيف” من أن العملة المشفرة المعيارية على وشك إراقة المزيد من الدماء، وقد تتحطم بنسبة 85 % من الارتفاعات الحالية، كان “بيتر شيف” يتوقع سيناريوهات مخيفة لعملة البيتكوين لأطول فترة ممكنة، ومع ذلك، فقد تحققت بعض هذه التوقعات.

في يونيو من هذا العام، توقع أن تتجه عملة البيتكوين إلى أدنى مستوياتها بمقدار 20 ألف دولار بينما سينخفض ​​إيثيريوم ثاني أكبر عملة مشفرة إلى 1200 دولار، بعد أيام قليلة تحققت تنبؤات شيف بنسبة 100%  وبشكل صحيح حيث انخفض أعلى عملتين من العملات المشفرة إلى المستويات التي توقعها.

في 14 أغسطس، لاحظ مرة أخرى على تويتر أن عملة البيتكوين تشكل نمطين هبوطيين: قمة مزدوجة وقمة معكوسة للرأس والكتفين، وادعى شيف أن هذا النمط ينذر بانخفاض ملحمي إلى 10 آلاف دولار، بعد أقل من أسبوع تفاخر بأن البيتكوين فقدت ما يقرب من 14 % من قيمتها منذ أن نشر تغريدة سابقة له.

تفاؤل برغم التحذيرات

btc 4

تلاشت القيمة السوقية الاجمالية العملات المشفرة الشائعة في الأشهر الأخيرة بسبب العديد من حالات الإفلاس ومشاكل السيولة التي أدت إلى التخلص من 2 تريليون دولار من القيمة الاجمالية للعملات المشفرة منذ أن بلغت ذروتها في نوفمبر الماضي.

لم يكن هذا أول هبوط لأكبر عملة مشفرة من حيث القيمة السوقية، فقد انهارت سابقًا في 2018 و 2020 وصيف 2021 قبل أن يرتد لاختبار ارتفاعات جديدة في كل مرة.

وبينما كان هبوط البيتكوين هذا العام مخيفًا، حيث انخفضت بنسبة 74 % من ذروة 68000 دولار في نوفمبر الماضي إلى 17601 دولار في 19 يونيو من هذا العام، فإن المؤشرات تشير إلى أن الأصل الرقمي قد وجد قاعًا، وعلى الرغم من أن العملة الرقمية الرائدة كانت مقيدة بنطاق محدد على مدار الشهرين الماضيين حيث تم تداولها بين 20000 دولار و 25000 دولار، يبدو أن مستثمري التشفير الجادين يتخذون نهجًا طويل الأجل تجاه العملة الرقمية ويبدو أنهم غير منزعجين من تقلبات الأسعار لهذا العام.

يرحب العديد من المحللين بالفعل بالاضطراب الحالي في قطاع العملات الرقمية وتراجع سعر البيتكوين، قائلين إننا نشهد “انهيارًا” تشتد الحاجة إليه وهو التخلص من شركات وأصول العملات المشفرة الأكثر تخمينًا والأقل جدارة بالثقة.

أيضًا، توقع العديد من المستثمرين والمحللين أن ينخفض ​​سعر البيتكوين إلى أقل من 10000 دولار هذا العام، ويبدو أنها قد استقرت فوق 20000 دولار، بالإضافة إلى ذلك، من المهم أن تتذكر أن البيتكوين هو الرمز الرقمي الأكثر استخدامًا في العالم وهو مقبول في أكثر من 15000 شركة، ومن غير المحتمل أن تختفي العملة الرقمية قريبًا.

محمد عبدالخالق

اترك تعليقاً

أضف تقييم

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

13 + ثلاثة عشر =

أوافق على Privacy Policy

عروض شركات الفوركس

رأس مالك في خطر
 

القائمة الكاملة لشركات الفوركس