البيتكوين يتراجع إلى أدنى مستوى له في أكثر من أسبوعين دون مستوى 32000 دولار

خسرت القيمة السوقية الإجمالية لعملة البيتكوين والعملات الرقمية أكثر من 120 مليار دولار على مدار اليومين الماضيين، بعد تعرضها للتذبذب منذ بداية هذا الأسبوع، حيث انخفضت عملة البيتكوين إلى أدنى مستوى لها في 17 يوم دون مستوى 32000 دولار.

لم تكن العملة الرقمية الرائدة هي الوحيدة، بل تعرضت العملات الرقمية الأخرى أيضًا إلى للتراجع وتكبدت خسائر كبيرة، حيث تداولت عملة الإثيريوم دون سعر 2000 دولار وهبطت عملة بينانس إلي مستوى 300 دولار.

يبدو أن سوق العملات الرقمية يكافح عند مستوياته الحالية، حيث يفشل المضاربون على الارتفاع في العثور على الزخم الكافي للمضي قدمًا، في حين أن معظمهم يرسمون مكاسب معتدلة، إلا أن الوضع ظل دون تغيير إلى حد كبير في 24 ساعة الماضية.

البيتكوين تتراجع إلى أقل من 32 ألف دولار

خلال النصف الأول من شهر يوليو تداولت عملة البيتكوين في نطاق ضيق بين 36000 دولار و 32000 دولار، وعلى الرغم من فترة الاستقرار، إلا أنجميع المؤشرات تشير إلى تحرك ضخم قادم.

ظل حجم التداول لشهر يوليو منخفضًا بشكل مؤلم، خاصة خلال عطلات نهاية الأسبوع الماضيتين، اللتين شهدتا اليومين الأقل حجمًا، هذا، جنبًا إلى جنب مع فترة التوحيد الطويلة، جعل العديد من المتداولين ينتظرون تحركًا كبيرًا في المستقبل، والذي من شأنه أن يملي الاتجاه التالي ويمكن أن يكون في كلا الاتجاهين، ومع ذلك، هناك إشارات هبوطية أكثر من أن تكون إشارات صعودية.

البيتكوين

في حين أن عطلة نهاية الأسبوع الماضي سجلت حد أدنى من حجم التداول، إلا أن ذلك لم يمنع عملة البيتكوين من الصعود، حيث تمكنت من الارتفاع من مستوى 33000 دولار إلى مستوى 35000 دولار، وبرغم أنها كافحت بقوة لاختراق هذا المستوي إلا إنها لم تتمكن في النهاية من استكمال زخمها الصعودي لتعود مرة أخرى للمسيرة الهبوطية وتتراجع إلى 33000 دولار.

ولكن ازداد الأمر سوءًا منذ ذلك الحين، حيث سيطر المنحني الهبوطي وانخفضت البيتكوين لأقل من سعر 32000 دولار للمرة الأولي منذ نهاية شهر يونيو، وسجلت أدنى مستوى لها في 17 يوم عند 31650 دولار.

ولكنها تمكنت من الارتداد قليلًا لاحقًا لتستقر فوق مستوى 32000 دولار، وأصبح اجمالي القيمة السوقية لعملة البيتكوين بأقل من 600 مليار دولار، في حين ارتفعت معدل هيمنتها على سوق العملات الرقمية لتصل إلى 46%، نظرًا للخسائر الكبيرة التي لحقت بالعملات الرقمية الرئيسية الأخري.

تراجع حجم التداول

تتراجع العملة الرقمية الرائدة أيضًا مع انتظار المستثمرين لفتح قادم لآلاف عملات البيتكوين التي يحتفظ بها GrayScale أكبر صندوق تشفير في العالم، من المحتمل أن يؤدي هذا الفتح إلى قيام الآلاف من حاملي العملة الرقمية ببيع عملاتهم، مما سيؤدي إلى المزيد من الإمدادات.

وفي الوقت نفسه، فإن البيانات على السلسلة للعملة ليست مشجعة، تُظهر البيانات أن عدد معاملات البيتكوين الكبيرة قد انخفض إلى أدنى مستوى منذ نوفمبر 2020، وفي الوقت نفسه، انخفض حجم المعاملات الكبيرة أيضًا، كماتراجع أيضًا عدد محافظ ومعاملات البيتكوينالنشطة.

علاوة على ذلك، انخفض حجم التداول في أكبر بورصات العملات الرقمية مثل كوينبيزو Kraken وبينانس وبيتستامب بأكثر من 40% في يونيو، يشير هذا إلى أن الطلب على العملات الرقمية آخذ في التضاؤل.

حدث هذا الانخفاض مع تصعيد الصين حملتها على العملات الرقمية، لقد فعلت ذلك من خلال تكثيف حملة القمع ضد عمال المناجم في البلاد، مما أدى إلى انخفاض مفاجئ في معدلات التجزئة، وجهت الدولة أيضًا مؤسساتها المصرفية وغيرها من المؤسسات المالية بالتوقف عن قبول العملات الرقمية ومعالجتها.

يقول أحد محللي سوق التشفير أن النظام البيئي للأصول الرقمية تعرض لكمات في الوجه، لذا فهو حاليًا في مواجهة شرسة على البقاء حيًا، عادة عندما يكون لديك عمليات بيع كبيرة، يكون المستثمرون خائفين للغاية ويسحبون أموالهم.

محلل فنى واقتصادى محترف بالأسواق المالية العالميةمنذ عام 2004, حاصل على ماجستير ادارة الاعمال من الجامعة الامريكية بالقاهرة. يعمل كاتب اقتصادى ومحلل فنى لدى العديد من شركات المالية العالمية , يكتب تحليلات اقتصادية وفنية يومية للعديد من المواقع العربية والانجليزية المتخصصة فى مجال البورصات والأسواق المالية
محمد عبدالخالق

Tagged with:

اكتب تعليقُا

تسعة عشر − 14 =

I accept the Privacy Policy

© جميع الحقوق محفوظة 2013-2017. ForexBrokers.ae - Arabic Forex Brokers -

DMCA.com Protection Status