البيتكوين يستأنف الاتجاه الصعودي ومكاسب أسبوعية للعملات الرقمية

البيتكوين شهد الأسبوع الماضي تداولات متقلبة وبرغم ذلك فإن نهايته كانت في المنطقة الخضراء، حيث سجل مكاسب بنحو 13% وتتداول حاليًا بالقرب من سعر 23000 دولار

البيتكوين شهد الأسبوع الماضي تداولات متقلبة وبرغم ذلك فإن نهايته كانت في المنطقة الخضراء، حيث سجل مكاسب بنحو 13% وتتداول حاليًا بالقرب من سعر 23000 دولار، بينما كانت عملة الإثيريوم كلاسيك هي الأفضل أداء خلال الأسبوع الماضي بمكاسب هائلة بلغت أكثر من  55%.

أداء البيتكوين خلال الأسبوع الماضي

تمكنت العملة الرقمية الرائدة من الحفاظ على رخمها الصعودي خلال الأسبوع الماضي بعد تراجعها إلى أقل من سعر 19000 دولار في 13 يوليو، حيث شهدت العملة يومي السبت والأحد (16 و17 يوليو) مكاسب قوية لتدخل نطاق سعر 22000 دولار يوم الاثنين، واستمرت العملة في الصعود حتي تخطت سعر 24000 دولار في 20 يوليو مسجلة أعلى مستوي لها في أكثر من شهر.

ولكن بعد الأخبار السيئة من شركة تسلا التي أشارت فيها عن بيع مقتنياتها من البيتكوين في الربع الثاني من العام، تراجعت العملة الرقمية الرائدة وخسرت قرابة 2000 دولار، وعلى الرغم من ذلك، ارتدت العملة مرة أخري لتتداول فوق سعر  23500 دولار، ومع ذلك تتعرض العملة للتقلب بين مستوي 22000 – 23000 دولار

البيتكوين

تسلا تعاني من تراجع الأسعار

كشفت شركة تسلا في تقرير أرباحها للربع الثاني أنها باعت معظم عملاتها من البيتكوين مقابل 936 مليون دولار، أدت عملية البيع التي توصف بأنها “بسبب ضعف عملة البيتكوين” إلى الإضرار بربحية صانع السيارات الكهربائية خلال هذه الفترة.

وكشفت الشركة في ملف هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية (SEC) في فبراير 2021 أنها اشترت ما قيمته 1.5 مليار دولار من البيتكوين، باعت شركة تسلا بعد ذلك 10% من تلك الحصة في أبريل 2021.

ومع ذلك، انخفضت عملة البيتكوين بنسبة 50% تقريبًا عن السعر القياسي الذي بلغ 43000 دولار في ذلك الوقت والذي تم تحقيقه في فبراير 2021 بعد الكشف عن شراء تسلا، لذا فإن بيع تسلا 75% من مقتنيات البيتكوين يمثل خسارة كبيرة لاستثمارات الشركة.

لكن الرئيس التنفيذي للشركة “إيلون ماسك” قال يوم الأربعاء الماضي في مؤتمر عبر الهاتف بشأن الأرباح أنه لا ينبغي اعتبار عملية البيع بمثابة “حكم على البيتكوين”، وأضاف إن العملات تم بيعها لتعظيم الموجودات النقدية لشركة تسلا بسبب عدم اليقين المحيط بإغلاق كوفيد 19.

على الرغم من الضربة التي سببتها أخبار بيع تسلا، فقد حظيت عملة البيتكوين بيوم جيد نسبيًا حيث بقيت فوق 23000 دولار لمعظم اليوم، حتى يوم الثلاثاء كان هذا المستوى بعيد المنال حيث تعامل السوق مع شتاء العملات المشفرة الناجم عن الانهيار والصراع المالي للمقرضين شبكةCelsius  و Voyager Digital ومشغل صندوق التحوط Three Arrows Capital الذي قدم طلبًا للإفلاس.

الإثيريوم في المقدمة

ارتفعت عملة الإثيريوم كلاسيك ETC بنسبة 55% على أساس أسبوعي، حيث يبدو أن العملة تستفيد من الضجيج المحيط بالشوكة الصلبة التالية لعملة الإثيريوم والمعروفة باسم Merge والتي ينظر إليها العديد من المراقبين على أنها عامل تغيير محتمل لقطاع العملات المشفرة، ومع ذلك، فإن تاريخ بدء الدمج غير مؤكد، وارتفعت أيضًا عملة إيثر (ETH) التي تم إنشاؤها من الهارد فورك 2016 على أساس أسبوعي بنحو 36% في الأسبوع الماضي، وسجلت أعلى مستوياتها في عدة أشهر عند حوالي 1600 دولار في وقت سابق من الأسبوع الماضي ولكنها عادت للتراجع لتتداول دون تلك المستوي.

محمد عبدالخالق

اترك تعليقاً

أضف تقييم

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إحدى عشر + 12 =

أوافق على Privacy Policy

عروض شركات الفوركس

رأس مالك في خطر
 

القائمة الكاملة لشركات الفوركس