التحليل الأساسي – ما هو؟

يعد التحليل الأساسي أو الإخبارى من إحدى الوسائل الضرورية للمستثمرين التى تمكنهم من تحليل حركة الأسواق المالية ومعرفة اتجاهها، ويشمل التحليل الأساسي جميع الأخبار الاقتصادية والسياسية والاجتماعية المؤثرة على دولة ما، وبالتالى نستطيع أن نقيم اقتصاد تلك الدولة ما إذا كان قويًا أو ضعيفًا من خلال هذا التحليل.

وبالنسبة لسوق الفوركس فان التحليل الأساسي يستخدم فى تقييم قيمة عملات الدول من خلال اقتصادها التى تتأثر بالعوامل الاقتصادية والسياسية والاجتماعية التى تغير من قوى العرض والطلب على عملات تلك الدول، ويتم إصدار تلك البيانات على هيئة تقارير مجمعة فى “التقويم الاقتصادى”.

التحليل الأساسي

التحليل الأساسي

ولكى تكون متداول ناجح فى سوق الفوركس لابد أن تدرك العديد من المفاهيم والقواعد الأساسية لهذا التحليل الذى ستساعدك بسهولة على التداول والوصول إلى نتائج مُرضية وربحية وهى كالآتى:

1 .معرفة المؤشرات الاقتصادية وتحليلها.

تعتبر المؤشرات الاقتصادية أو البيانات الاقتصادية من إحدى التقارير الهامة التى تعكس الوضع الاقتصادى والمالى للدولة التى ستساعدك على معرفة مدى قوة عملة تلك الدولة ويجب عليك رصد ومتابعة تلك المؤشرات، وتشمل تلك البيانات أخبار العديد من القطاعات المكونة للاقتصاد والتى تصدر فى أوقات مختلفة فبعضها يصدر شهرى أو فصلى أو سنوى.

2 .معدلات التضخم.

لابد أن نعرف أولًا ما المقصود بالتضخم وهو يعنى انخفاض معدلات شراء العملة أمام أسعار السلع والخدمات على المدى الطويل ومن ثم يحدث ركود اقتصادى، ولا يقصد بذلك ارتفاع أسعار السلع فمن الممكن أن يحدث التضخم والأسعار مستقرة أو متراجعة.

ويتأثر اقتصاد الدول بالتغيير فى معدلات التضخم بحيث إذا استمرت معدلات التضخم فى الارتفاع فهذا يعنى أن الوضع الاقتصادى لتلك الدولة غير جيد وبالتالى فإن قمية عملتها ضعيفة، وبالتالى تزداد عمليات بيع تلك العملة من أجل شراء العملات ذات القيمة الأقوى.

3 .أسعار الفائدة.

تعد أسعار الفائدة من المور الهامة فى التحليل الأساسي وهى مؤشر قوى يؤثر بشكل رئيسى على عملات الدول كما تعكس أيضًا معدلات التضخم والسياسات النقدية والمالية للدولة، ويعتبر البنك المركزى للدولة هو المتحكم الرئيسى فى تغيير أسعار الفائدة، ودائمًا ما يميل المستثمرون لشراء العملات ذات أسعار الفائدة المرتفعة.

4 .نتائج اجتماع البنوك المركزية.

عادة ما تجتمع البنوك المركزية للدول بشكل دورى لإتخاذ القرارات الملائمة للوضع الاقتصادى لها، وبالتالى تتحكم البنوك المركزية فى إتخاذ القرار بتخفيض أو رفع أسعار الفائدة التى تتأثر بشكل كبير بمعدلات التغيير فى التضخم، ويؤثر هذا على اقبال المستثمرين على شراء العملات والإقتراض.

5 .مؤشرات الأسهم للبورصات العالمية.

ينبغى على المتداول أن يكون حريصًا على معرفة معدلات التغيير فى مؤشرات الأسهم للبورصات العالمية، خاصة متوسط مؤشر بورصة الأسهم للدولة التى تريد التداول على عملتها.

6 .التغيرات فى أسواق النفط وأسواق المعادن خاصة الذهب.

يجب عليك كمتداول ناجح أن تعرف حجم التغيرات فى أسواق النفط وأسواق المعادن، فمثلًا إذا كنت ترغب فى التداول على زوج الدولار الأمريكى أمام الدولار الكندى فلابد أن تكون على معرفة بأسعار النفط حيث يوجد ارتباط وثيق بين الدولار الكندى وأسعار النفط لأن كندا من أكبر الدول المنتجة للنفط فى حين أن الولايات المتحدة من أكبر الدول المستورة له، فكلما ارتفع سعر برميل البترول تراجع الدولار الأمريكى أمام الدولار الكندى والعكس.

أما إذا كنت ترغب للتداول على زوج الدولار الإسترالى أمام الدولار الأمريكى فلابد أن تكون حريصًا على معرفة أسعار الذهب، فعندما ترتفع أسعار الذهب يتراجع الدولار الأمريكى ويرتفع الدولار الإسترالى والعكس.

 

محمد عبدالخالق

محلل فنى واقتصادى محترف بالأسواق المالية العالميةمنذ عام 2004, حاصل على ماجستير ادارة الاعمال من الجامعة الامريكية بالقاهرة. يعمل كاتب اقتصادى ومحلل فنى لدى العديد من شركات المالية العالمية , يكتب تحليلات اقتصادية وفنية يومية للعديد من المواقع العربية والانجليزية المتخصصة فى مجال البورصات والأسواق المالية
محمد عبدالخالق

Tagged with:

اكتب تعليقُا

© جميع الحقوق محفوظة 2013-2017. ForexBrokers.ae - Arabic Forex Brokers -

DMCA.com Protection Status